الخميس 19 سبتمبر 2019

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.5 3.54
    الدينــار الأردنــــي 4.59 5.02
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.85 3.93
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.2

سياسة العصا والجزرة

دولة الاحتلال تشجع سكان غزة على الهجرة ...وردود فعل غاضبة مشروع قديم بن ينجح

العوض: مساعي إسرائيل لهجرة سكان غزة حلقة من سلسلة مؤامراتها ضد الشعب الفلسطيني

صورة توضيحية من الارشيف

صورة توضيحية من الارشيف

  • 14:11 PM

  • 2019-08-20

غزة - " ريال ميديا ":

علّق نائب رئيس حركة فتح محمود العالول يوم الثلاثاء، على الأنباء التي أفادت بتشجيع إسرائيل لهجرة الفلسطينيين من قطاع غزة إلى دول الخارج.

وقال العالول في تصريحات لإذاعة "صوت فلسطين" الرسمية، إن إسرائيل تبذل كل الجهد وتضغط بكل ما تستطيع من أجل دفع المواطن الفلسطيني لترك أرضه ومغادرتها، مؤكدا أن "هذه المحاولات لن تنجح".

وأوضح العالوال، أن " الجديد في هذه المحاولات هو فتح آفاق الهجرة لأبناء قطاع غزة"، مشيرا إلى أنه " مشروع قديم ويحاول أن ينال من التجمعات الفلسطينية في بعض الدول منها في لبنان من أجل دفعها للهجرة إلى أماكن اخرى".

وأضاف العالول:" هذا المشروع تحاول اسرائيل توسيعه ليشمل قطاع غزة في محاولة لاستثمار الأوضاع الإنسانية القاسية ضد المواطن هناك، وهذه المسألة لا يمكن أن ينجحوا بها على الإطلاق".

ولفت العالول، إلى أن إسرائيل تستخدم سياسة العصا والجزرة، بمعني التعامل مع الفلسطينيين " إما بالضغوط أو بالاغراءات باستخدام الميناء والمطار والمساعدات".

وتابع العالول:" الذي يبحث عن تغيير الأوضاع في قطاع غزة فليرفع الحصار وليسمح بالحركة وليفتح الحدود، موضحا أن إسرائيل تحاصر الفلسطينيين في غزة وتقصفهم وتفرض عليهم خناقا لتشكيل عوامل ضغط عليهم، ثم فتح انفراجة لهم من خلال خيار الهجرة الذي يرفضه شعبنا رفضا قاطعا".

واعتبر القيادي في حزب الشعب الفلسطيني وليد العوض، الثلاثاء، مساعي دولة الاحتلال الإسرائيلي لهجرة الفلسطينيين من قطاع غزة ، بأنها حلقة من سلسلة المؤامرات التي يتعرض لها شعبنا لتهجيره.

جاء ذلك تعقيبا على تصريحات مسؤول اسرائيلي بأن دولة الاحتلال تعمل بشكل حثيث على تشجيع سكان غزة على الهجرة من المحافظات الجنوبية وأنها على استعداد لتمويل رحلات جوية لهم عبر مطاراتها في حال وجدت دولا تقبل بهم.

وحذر العوض من أن هذا الأمر سيطال الضفة الغربية أيضا في اطار مخطط ترانسفير ينسجم تماماً مع قانون القومية العنصري الذي أقرّته الكنيست العام الماضي.

وقال العوض لإذاعة "صوت فلسطين" الرسمية، إن الاحصائيات تشير إلى أن عامي 2017 و2018 شهدت موجة سفر للآلاف من المواطنين في المحافظات الجنوبية ولم يعد منهم الا عدد محدود.

وأوضح أن سلطات الاحتلال تستغل حالة الحصار المشدد على القطاع وحالة الانقسام لتدفع المواطنين للهجرة، مشددا على أهمية معالجة هذه القضية فلسطينيا بإنهاء الانقسام وتنفيذ كل ما اتفق عليه دون تسويف أو مماطلة للخروج من حالة القمع والاستبداد في غزة ومعالجة الأوضاع الاقتصادية الصعبة.

ذكرت صحيفة "يديعوت أحرنوت" الإسرائيلية، إن مسؤولين إسرائيليين طرحوا تشجيع السكان الفلسطينيين في قطاع غزة على مغادرته، بتوفير بديل لسفرهم، وترتيب مغادرتهم لغزة، في ظل تزايد أعداد المهاجرين من القطاع الذي تسيطر عليه حركة حماس، والأوضاع الاقتصادية المتدهورة فيه.

وقالت الصحيفة، نقلاً عن مصدر سياسي لم تُسمه، إن "إسرائيل مستعدة لتشجيع الفلسطينيين على مغادرة قطاع غزة، بل إنها مستعدة لترتيب مغادرتهم بفتح أحد مطارات النقب وترتيب سفرهم للخارج إذا وجدوا دولاً ترغب في استيعابهم".

وأضاف المصدر للصحيفة الإسرائيلية، أن "هذه المسألة طرحت عدة مرات على الحكومة الأمنية، وبذلت محاولات مع بعض البلدان لإقناعها باستيعاب الفلسطينيين لكنها فشلت".

وأشارت إلى مغادرة 35 ألف فلسطيني لقطاع غزة في 2018، طوعاً دون مساعدة إسرائيل، ما شجع الأخيرة على تبني فكرة مساعدة الفلسطينيين للخروج من غزة.

ولجأ آلاف الفلسطينيين، للسفر إلى دول أوروبية لطلب اللجوء، إما بسبب الظروف الاقتصادية المتدهورة، أو بسبب ملاحقتهم من قبل حماس المهيمنة على القطاع، ومعارضتهم لسياساتها.

كلمات دلالية

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

آراء ومقالات

منوعات