كتاب صخب الرغبة خارج الخصب
تاريخ النشر : 2020-03-25 23:33

هيثم الأمين*:

قصيدة النّثر من رحم أصابع الشّاعرة نهاد خدّة مختلفة جدّا عن قصائد الشّاعرات العربيات. هنا، في الحقيقة، أنت لن تقرأ الشّعر بقدر ما ستقرأ الشّاعرة. هنا، و كأنّك متلصّص وقع صدفة على دفتر ورديّ صغير تدوّن فيه فتاة عشرينيّة كلّ ما يدور بخلدها و تخبّئه في مكان سريّ حتّى لا يعثر عليه أحد.
إن كنت ممن يقرؤون السطور لا غير فلا تقرأ هذا. هذا الكتاب أشبه بحقل ألغام حتّى و إن بدا محتواه للكثيرين مجرّد مجموعة من النّصوص الجريئة و الشهوانيّة.
هنا، ستجد ما لا تكتبه الأخريات و بطريقة مميزّة جدا و غريبة في كثير من الأحيان. هنا، كلّ شيء قابل لأن يكون صورة شعريّة و تعبيرا شعريا، كلّ شيء، نعم كلّ شيء.
كمّ هائل من المفرادات الفصحى و العاميّة بل و أحيانا حتّى كلمات من اختراع الشاعرة. كمّ هائل من المشاعر المتناقضة، أحيانا واضحة جدا و أحيانا غامضة.
نصوص ظاهرها لا يوافق التقاليد و الأعراف و باطنها حزن و غضب و مشاهد من الحياة و الكثير جدّا من الاحلام. نصوص تحملنا على متنها نهاد خدّة لعالم أسرار البنات.
اخلع أفكارك القديمة و اقرأ "صخب رغبة خارج الخصب".

* تونس :