جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي
تاريخ النشر : 2019-07-09 00:31

دبي - " ريال ميديا ":

ما هو المستوى الثقافي والإدراكي للمصورين حول العالم؟ كيف نقيس مدى الوعي والنضج المعرفي للمشتغلين في مهنة الفوتوغراف؟ كيف يمكن لمصورٍ مبدعٍ أن يكون مُنتِجاً بشكلٍ أكثر أهمية من الآخرين؟ هل نستطيع أن نعتبر المصورين المخضرمين على نفس الدرجة من الأهمية بعد سنوات العمل الطويلة؟

هذه الأسئلة الجدليّة لا يُوجد لها إجاباتٍ نموذجية! ومن غير المنطقي أن نُخضعها لتقييم الصواب والخطأ! فهي تعتمد على مناسبتها وطبيعة توظيف الجواب حسب السياق المطلوب. لكن من البديهيّ أن تثيرَ فينا عصفاً ذهنياً فنياً شائكاً، مُفرزِةً عدداً من المفاصل الفنية التي يُمكن الاعتماد عليها لتثمين القيمة البصرية للصور والمصورين، ومن أبرز تلك المفاصل.. أهمية القضية ونسبة التأثير فيها.

لقد أطلقت الأمانة العامة للجنة الوطنية لأهداف التنمية المستدامة في دولة الإمارات وبالتعاون مع جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، جائزة أهداف التنمية المستدامة للتصوير الضوئي، لنشر الوعي بأهداف التنمية المستدامة على المستوى العالمي. التنمية المستدامة كما نعلم، هي عملية تطوير الأرض والمدن والمجتمعات وكذلك الأعمال التجارية، شرط أن تلبي احتياجات الحاضر دون المساس بقدرة الأجيال القادمة على تلبية حاجاتها.

محاور الجائزة هي الناس والكوكب والازدهار والشراكات والسلام، وهي حقولٌ معرفيةٌ عميقة تتقاطع مع الفلسفة الفنية في عدة مناحٍ فاتحةً أفق الإبداع البصري على مصراعيه أمام مصوري العالم. هذه المحاور تتطلّبُ ثقافةً بصريةً مُدعَّمةً بالمعرفة بجانب الخبرة والابتكار الفوتوغرافيّ. طبيعة محاور الجائزة تفرضُ على المصورين القدرة على استشراف المستقبل وتصميم تفاصيله، وتوضيح العوائق والتحديات التي تقف أمام الانتقال بالحاضر إلى مستقبلٍ أجمل نُهديه للأجيال القادمة، بعد نزع أخطاء الماضي ومآسيه قدر المستطاع.

فلاش

تحدي الاستدامة الفوتوغرافيّ مستمر لنهاية يوليو، التفاصيل على موقع الجائزة الرسميّ

جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئيwww.hipa.ae