مصر تتوصل لتسوية مع إسرائيل بشأن اتفاق للغاز الطبيعي
تاريخ النشر : 2019-06-17 12:09

القاهرة - وكالات - " ريال ميديا ": 

توصلت الهيئة المصرية العامة للبترول والشركة القابضة للغازات المصرية (إيجاس) لتسوية مع هيئة كهرباء إسرائيل لخفض التعويضات المقررة على مصر من 1.7 مليار دولار إلى 500 مليون دولار.

وبحسب بيان صادر عن الهيئة المصرية العامة للبترول وشركة إيجاس يوم الأحد فقد "توصلت الهيئة العامة للبترول وشركة إيجاس، بمساندة ودعم الجهات الحكومية المعنية، إلى اتفاق ودي لحل النزاع القائم بين الأطراف وتسوية وتخفيض مبلغ الحكم الصادر لصالح هيئة كهرباء إسرائيل إلى مبلغ تسوية قدره 500 مليون دولار أمريكي".

وتم توقيع الاتفاق بتاريخ 16 حزيران/ يونيو 2019، والذي تضمن " بعد الوصول إلى تاريخ الإغلاق/ تاريخ تفعيل اتفاق التسوية من قبل الأطراف، سيتم تنازل هيئة كهرباء إسرائيل عن جميع الحقوق الناشئة أو المتعلقة بحكم التحكيم الصادر لصالحها".

وحدد الاتفاق "قيمة التسوية، مبلغ وقدره 500 مليون دولار أمريكي يتم سداده على مدار8 سنوات ونصف بواقع سداد مبلغ وقدره 60 مليون دولار كدفعة مقدمة في تاريخ تفعيل اتفاق التسوية، وسداد مبلغ وقدره 40 مليون دولار بعد ستة أشهر من تاريخ تفعيل اتفاق التسوية، وسداد المبلغ المتبقي بواقع عدد 16 قسط نصف سنوي بمبلغ وقدره 25 مليون دولار. سيتم ضمان سداد المدفوعات عن طريق استصدار خطاب اعتماد مستندي من البنك الأهلي المصري وفقاً لإحكام القانون المصري".

وأشار الاتفاق إلى أنه "في حالة عدم الالتزام بالسداد لمدة قسطين وعدم قدرة هيئة كهرباء إسرائيل الحصول على قيمة مبلغ التسوية المتبقي تحت اتفاق التسوية من خلال طلب الإسراع بسداد المبلغ المتبقي من خلال الاعتماد المستندي البنكي الصادر لها، يحق لها إنهاء اتفاق التسوية شريطة قيام هيئة كهرباء إسرائيل برد كافة المبالغ التي تم الحصول عليها بموجب اتفاق التسوية".

وفي 2015، أمرت غرفة التجارة الدولية مصر بسداد تعويض قدره حوالي 1.8 مليار دولار لشركة كهرباء إسرائيل المملوكة للدولة بعد انهيار اتفاق لتصدير الغاز إلى إسرائيل عبر خط أنابيب بسبب هجمات شنها متشددون في شبه جزيرة سيناء.

وقالت الهيئة المصرية العامة للبترول والشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية في بيان إنهما توصلتا إلى اتفاق ودي لحل النزاع القائم بين الأطراف وتسوية وتخفيض مبلغ الحكم الصادر لصالح هيئة كهرباء إسرائيل إلى 500 مليون دولار.

وأوضحت الهيئة أن التسوية جاءت في ضوء الحكم الصادر بتاريخ 4 ديسمبر/ كانون الأول 2015 من غرفة التجارة الدولية (ICC) ضدها و"إيجاس" بأحقية هيئه كهرباء إسرائيل في الحصول على تعويضات تقدر بحوالي1.7 مليار دولار أمريكي بالإضافة إلى مبلغ الفوائد، وحرصاً على توفير المناخ الجاذب للاستثمار، وفقا لـ "مباشر مصر".

 

وكانت ديليك دريلينج الإسرائيلية، وشركتها الأم نوبل إنرجي، وقعتا اتفاقاً تاريخياً العام الماضي لتصدير ما قيمته 15 مليار دولار من الغاز الطبيعي، من حقلي تمار ولوثيان البحريين الإسرائيليين لزبون في مصر.
وقال مسؤول تنفيذي في ديليك دريلينج في الثاني من حزيران/  يونيو، إن الشركة تأمل البدء في المبيعات التجارية من الغاز الطبيعي لمصر بنهاية هذا الشهر، فيما وصف مسؤولون إسرائيليون الاتفاق بأنه أهم اتفاق منذ توقيع البلدين معاهدة السلام عام 1979.