الاثنين 04 يوليو 2022

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.51 3.53
    الدينــار الأردنــــي 4.96 4.98
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.66 3.68
    الجـنيـه المـصــري 0.18 0.19

نقابة اتحاد كتاب مصر تجدد رفضها لكافة أشكال التطبيع

  • 01:28 AM

  • 2022-06-21

القاهرة - " ريال ميديا ":

جددت نقابة اتحاد كتاب مصر رفضها كافة أشكال العنصرية والتطبيع مع الإحتلال الإسرائيلي ، معلنة دعمها المطلق للقضية الفلسطينية في المحافل الأدبية حتى عودة الحقوق لأصحابها من منطلق دورها التاريخي والمتسق مع مسار الدولة المصرية .

جاء ذلك في فعاليات الندوة التي نظمتها لجنة العلاقات العربية للنقابة العامة لاتحاد كتاب مصر - بالتعاون مع سفارة دولة فلسطين بالقاهرة تحت عنوان "فلسطين . . والإبداع العربي " ؛ والتي أقيمت تحت رعاية رئيس النقابة العامة لاتحاد كتاب مصر والأمين العام لاتحاد الكتاب والأدباء العرب ا.د علاء عبد الهادي .

وأكد أستاذ الأدب- رئيس لجنة العلاقات العربية بالاتحاد بسيم عبدالعظيم، في كلمته الافتتاحية على موقف النقابة باعتبارها جزء من الشعب المصري بالدعم اللامتناهي للقضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني التي أقرتها الشرعية الدولية.

وتقدم المستشار الثقافي للسفارة ناجي الناجي في كلمته بالنيابة عن سعادة سفير دولة فلسطين بالقاهرة ومندوبها الدائم لدى الجامعه العربية دياب اللوح بجزيل الشكر والعرفان باسم شعب فلسطين لحرص نقابة اتحاد كتاب مصر على تنظيم هذه الفعالية العروبية من أجل تسليط الضوء على وحدة ثقافة شعبين منصهرين منذ قدم التاريخ ، موجها التحية لشهداء جيش وشرطة وشعب مصر الأبي الذين قضوا نحبهم فداء تراب فلسطين .

وسلط الناجي الضوء على المعاناة التي يفرضها الإحتلال على الهواة والمبدعين من الرواة والسينمائيين والفنيين من أجل احكام الحلقات عليهم وتضييق أفقهم ليحول دون الإبداع الذي يعكس الظلم الواقع على الفلسطينيين من استمرار ويلات أقدم احتلال عرفه التاريخ.

وطالب الناجي كل المثقفين العرب والمناصرين الحق الفلسطيني بدعم الرواية الإبداعية الفلسطينية والمساهمة في نشرها وترسيخها في كافة المنابر، سيما في ظل محاولات إحلال الرواية الحقيقية للأرض والشعب بالأساطير وتوظيف كل الإمكانات لتسويقها وتزييف الحقائق التاريخية.

كما أعرب الناجي عن تقديره لإتحاد كتاب مصر لعقد هذه الندوة التي تؤكد وتكرس الدور الثقافي، فمصر الكنانة لها دور ومكانة كبيرة في نفوس الشعب الفلسطيني لمساندتها ودعمها الدائم للمواقف السياسية الفلسطينية، مشيرا إننا مجتمع يقع تحت الإحتلال ويقاتل من أجل إسترداد أرضه واستعادة حقوقه، والحفاظ على الرواية التاريخية لشعبنا وحماية ذاكرته وهويته الوطنية، وصون تراثه الوطني وتحفيز المبدعين في قطاعات الكتابة والفن والمعرفة والتراث على مواصلة الخلق والإبداع حتى تظل فلسطين حاضرة لا تغيب.

ترأس المنصة رئيس لجنة العلاقات العربية باتحاد الكتاب الأديب ا.د بسيم عبد العظيم ، وشارك في الكلمات الأديب عبد الواحد محمد (عضو اللجنة)، والأديبة ثريا عبد البديع (مقر اللجنة)، والأديب الدكتور جمال مرسي (عضو اللجنة) ، والأديبة د.سهام الزعيري (منسق اعلامي للجنة)

ومن جهته أكد زينهم البدوي الأمين العام لنقابة اتحاد الكتاب أن هذه الفعاليات من شأنها اعلاء العلاقات العربية للمكانة التي تستحقها ، سيما وأن مكانة فلسطين لا تضاهيها شيء في قلوب المصريين ، كون شعبها العظيم يواجه المحتل بنفسه ، مثمنا دور المبدعين الفلسطينيين في نقل صورة المعاناة الفلسطينية عبر القوى الناعمة من أجل استنهاض الأمم وشحذ الهمم للزود عن الأرض والعرض والحرية .

وأكدت المنسق الإعلامي للإتحاد سهام الزغيري، إن فلسطين لها مكانة كبيرة في قلوب المبدعين المصريين والعرب وتنظيم مثل تلك الندوات هام من أجل ترسيخ القضية الفلسطينية في عقول وأرواح الكل العربي وضرورة التطرق للإبداع العربي والمشهد الشعري والسردي الفلسطيني والعربي المناصر للقضية الفلسطينية، مؤكدة إن إتحاد الكتاب المصري يرفع شعار "لا للتطبيع"، ويرفع شعار أيضا أن "فلسطين عربية".

وقال الناقد سيد حسن، إن الحديث عن فلسطين ليس حديث عن أشقاء بل هو حديث عن الذات وعن الهوية والوجود، منوها إلى ضرورة أن يكون محور للشعر الفلسطيني خاصة شعر المقاومة ليعلم الجميع أن ما تقوم به إسرائيل بحق إخواننا الأسرى هو مخالف للقوانين الدولية.

شهد اللقاء حضور حشد من الأدباء والأكاديميين والكتاب المصريين والفلسطينيين الذين حرصوا على تقديم مداخلات شعرية ونثرية تطرح قضايا تمس المعاناة الفلسطينية من ويلات الإحتلال الاسرائيلي وتشحذ الهمم من أجل استنهاض الأمم للزود عن القضية الفلسطينية والفلسطينيين الذين يقفون في مرمى النار حفاظا على تاريخهم وارثهم وتراثهم وهويتهم وأرضهم من الاحتلال الغاشم .

تخلل اللقاء فقرات شعرية وفنية للشاعرة الفلسطينية ابتسام أبو سعدة والمغني أحمد سعيد ، والعازفة سميرة صلاح .

وفي ختام الكلمات قدم الاتحاد شهادة تكريم لسفارة فلسطين بالقاهرة ، ومن جهته أهدى المستشار ناجى الناجي كتابا مصورا يحكي عن القدس وحواريها وشوارعها العتيقة.

كلمات دلالية

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

مساحة اعلانية

آراء ومقالات

منوعات