الجمعة 07 مايو 2021

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.25 3.27
    الدينــار الأردنــــي 4.6 4.62
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.9 3.95
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.21

فى دائرة الضوء

(السينما الفلسطينية بين الواقع والطموح)

  • 20:48 PM

  • 2021-04-30

جلال نشوان:

مازال المشهد السينمائى للفنان عبد الله غيث، فى فيلم الرسالة ماثلا فى ذهنى ، حتى اننى شعرت انه واقع عشته، عن قرب هذا المشهد وهو يجسد دور حمزة عم الرسول عليه الصلاة والسلام وهو يمتشق سيفه مدافعا عن ابن اخيه نبى الله وكيف ذاد عنه بروحه وبكل مايملك من فداء وتضحية وشجاعة وهذا يجعلنا ان نتتبه الى فن السينما الساحر فى تحريك المشاعر وجذب الاحاسيس والمشاعر بغية الارتقاء بالنفس الانسانية فكرا وثقافة وابداعا ،فهى الحافز لجعل الانسان يتعاطف ويغضب ويفعل الخير وفى نفس الوقت يفرح ويبكى ويتفاعل بكل جوارحه ...وهل ننسى لحظة اعدام عمر المختار وهو فى اقسى اللحظات ومشاهد ناصر 56 والطريق الى ايلات ما أحوجنا الى سينما فلسطينية رائدة ونموذجية لتجسيد حلمنا فى وطن حر ودولة مستقلة نعيش فيها مطمئنين وهذا يحتاج منا لسينما ترصد معاناة شعبنا الذى يعانى الأمرين ، ليرى العالم بشاعة الاحتلال المجرم الذى حطم كل حياتنا وحولها الى جحيم لا يطاق ليتعاطف معنا كل أحرار وشرفاء العالم سينما فلسطينية غنية بتجارب ابنائنا الذين أثروا الانسانية وغدوا مشاعلا للحرية فى كل اصقاع الارض ، سينما فلسطينية تجسد بطولة شهداءنا واسرانا الأبطال وجرحانا البواسل الذين لبوا نداء الأرض وغدوا الاوفياء الشرفاء لوطنهم وشعبهم فالسينما ايها السادة هى القوة المذهلة التى تحرك الملايين وتجعل العالم كله ينتبه الى عدالة قضيتنا ، انها الفن الجميل الغنى بالتجربة الجمالية المبدعة والمدهشة وللانصاف ان ابناءنا المبدعين بذلوا جهودا مضنية وجبارة من اجل تجسيد هويتنا ومعاناتنا ونحن هنا نتوجه الى ابناء شعبنا بضخ الاكسجين فى رئة الحركة الفنية ،لان فلسطين فى حاجة ماسة لابداعاتهم ومهاراتهم لان النضال ليس فقط الرصاصة بل ريشة فنان وابداع ممثل ومبضع طبيب وليسمح لى القارئ الكريم ان أذكره بان معظم القادة السياسيين فى اوروبا استثمروا السينما فى صنع راى عام لتحقيق اغراض سياسية معينة وبخاصة هتلر فى تجسيد مشروعه من خلال الافلام السينمائية لكى نسمو بتطلعاتنا وآمالنا وتواصلنا مع الحضارة الانسانية يجب ان نتكاتف سويا من اجل صناعة سينما فلسطينية رائدة قادرة على صنع راى عام دولى يتفاعل مع حقوقنا ،خاصة واننا نواجه اشرس احتلال عرفته الانسانية وستظل السينما الفلسطينية المبدعة وكل فنانى فلسطين الشرفاء فى دائرة .

الآراء المطروحة تعبر عن رأي كاتبها وليس بالضرورة أنها تعبر عن الموقف الرسمي لـ "ريال ميديا"

كلمات دلالية

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

مساحة اعلانية

آراء ومقالات

منوعات