الثلاثاء 13 ابريل 2021

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.25 3.27
    الدينــار الأردنــــي 4.6 4.62
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.9 3.95
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.21

فى دائرة الضوء

(تسونامى العلاقات الأمريكية السعودية )

  • 16:57 PM

  • 2021-02-28

جلال نشوان:

غيرت الأحوال وتبدلت الأمور ،وعلى الهاتف ...أوضح بايدن لخادم الحرمين الملك سلمان بن عبد العزيز بأن الولايات المتحدة لن تتعامل مع ولى العهد (محمد بن سلمان ) بسبب اعطائه الأوامر بتصفية خاشقجى وترافق ذلك مع صدور تقرير من المخابرات الأمريكية عن حيثيات تصفية الأخير وهذا يشكل قطعا لطريق محمد بن سلمان وطموحه بان يصبح ملكا للسعودية هذا من جانب من جانب آخر حقوق الانسان السعودى وخروج كافة المعتقلين وعودة ما تم سرقته من رجال الاعمال السعوديين الذين تم اعتقالهم

خطاب بايدن كان بمثابة انهاء سياسة ترامب القائمة على السرقة والنهب والابتزاز ولعل سرقة ترامب وصهره أكثر من اربعمائة مليار دولار (بالعامية خاوة ) مقابل حماية السعودية ودائما الحجة (ايران ) يؤكد مدى بشاعة الابتزاز الذى فاقت كل تصور !!!!

لقد قالها ترامب بكل وقاحة عندما اومأ للملك سلمان ( ايها الملك ...يجب عليك ان تدفع !!!! ) الحماية مقابل المال !!!!

لقد نجحت السياسة الأمريكية بان تجعل ايران حاضرة فى ذهن حكام الخليج وذلك بهدف نهب ثرواتهم ومقدراتهم ....وكانت سياسة مبنية على سياسة الاملاء (نفذ ثم فكر )

و ضعف ساسة الخليج وعدم وجود الشخصية السياسية القوية (كالملك فيصل رحمه الله )ساعد فى التغول الامريكى على حكام الخليج ....

ووجود بن سلمان وبن زايد على الخارطة السياسية العربية أساء الى امتنا وحضارتها ومجدها ولم تعد تشكل حضورا على الساحة الدولية ،

لقد فاقت ممارسات بن سلمان ومغامراته السياسية كل تصور ، فمن كان يتصور منه اعتقال العلماء واجبارهم على تسويق التطبيع مع الكيان الغاصب بحجة ان السياسات السابقة هى تحجر فكرى ومنافى للحداثة !!!!

هاتف بايدن هو تسونامى أمريكى ضرب العلاقات مع السعودية غير كثير مما سبق ،ولعل توجه بايدن بايقاف الحرب على اليمن وشطب الحوثيين من قائمة الارهاب وايقاف السلاح مؤقتا يؤكد ذلك ..

لقد ساهمت ادارة ترامب السابقة بتسويق بن سلمان دوليا الضالع فى تصفية خاشقجى مقابل تبديد ثروات المملكة الهائلة ،فمن كان يتصور ان المملكة العربية السعودية تعانى من التضخم الآن وعجز كبير فى ميزانيتها !!!!!

من كان يتصور ان السعودية زعيمة العالم الاسلامى تسمح بمرور الطائرات الصهيونية عبر اجوائها !!!!

لقد تراجع الدور المحورى والهام للمملكة فى كثير من القضايا التى تهم العالم العربى فى عهد بن سلمان ،بسبب جهله بقضايا الأمة والعالم كافة ،ويبقى السؤال :

كيف أخضع مراهق البيت الأبيض كوشنير صهر ترامب مراهقى الخليج !!!!

الكثير من الارهاصات يعج بها المشهد وستظل المتغيرات الكبيرة فى العلاقات الامريكية السعودية فى دائرة الضوء.

الآراء المطروحة تعبر عن رأي كاتبها وليس بالضرورة أنها تعبر عن الموقف الرسمي لـ "ريال ميديا"

كلمات دلالية

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

مساحة اعلانية

آراء ومقالات

منوعات