الاثنين 01 مارس 2021

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.25 3.27
    الدينــار الأردنــــي 4.6 4.62
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.9 3.95
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.21

حزب غانتس ينهار بعد انشقاقات جديدة...ومنافسة (أمل إسرائيل)، بقيادة غدعون ساعر لنتنياهو

غدعون ساعر: لن أجلس بأي حال من الأحوال بحكومة برئاسة نتنياهو

  • 08:39 AM

  • 2020-12-28

 

وكالات - " ريال ميديا ":

يواصل حزب (أزرق - أبيض) في دولة الاحتلال الإسرائيلي بزعامة بيني غانتس، الانهيار والتفكك في ظل انشقاق مزيد من وزراءه وأعضاء الكنيست، عن الحزب.

وأعلن الليلة الماضية الوزير السابق وعضو الكنيست آساف زامير، وميكي حايموفيش، انشقاقهما عن الحزب، دون الإعلان عن نواياهما السياسية، حيث طلبا من غانتس بشكل منفصل عدم إدراجهما في قائمة الحزب للانتخابات المقبلة.

وبحسب موقع صحيفة (يديعوت أحرونوت) كان زامير وحايموفيتش قد صوتا ضد مشروع قانون تمرير الميزانية، إلى جانب رام شيفا، وهو ما أدى لتفكيك وحل الكنيست بعد فشل التوصل لاتفاق مع الليكود. .

وأوضح الموقع أن غانتس دعا زامير إلى اجتماع وأبلغه بأنه لن يدرجه في القائمة بالحزب بسبب تصويته ضد مشروع القانون وهو ما يخالف قرارات الحزب، في حين أن حايموفيش استبقت ذلك بإعلان القرار بنفهسا قبل أن تلتقي غانتس.

ووفقًا ليديعوت، فإن ذلك ربما مقدمة لإعلان محتمل للرجل الثاني في الحزب غابي أشكنازي بالخروج، مشيرًا إلى أنه لم يقرر بعد فيما إذا كان سيعتزل الحياة السياسية أو تشكيل حزب جديد، والاتجاه نحو الانضمام لحزب آخر.

وسبق ذلك انشقاق عدد من أعضاء الحزب من أبرزهم تسفي هاوزر، ويوعاز هاندل.

و من جهة ثانية  قال زعيم حزب (أمل إسرائيل)، غدعون ساعر، إنه لن يجلس بأي حال من الأحوال في حكومة برئاسة بنيامين نتنياهو.

وذكر في تصريح، نقلته وسائل إعلام إسرائيلية: "أوضحت مرار، الأفضل للدولة يكون باستبدال نتنياهو، أنوي أن أكون بديله وأعتقد أن الجمهور سيثق بي".

وتابع: "لن أجلس بأي حال من الأحوال في حكومة برئاسة نتنياهو، لأن استمراره مخالف لمصلحة الدولة ولن أتنازل عن ذلك".

وأفاد استطلاع للرأي، أجرته (القناة 12) الإسرائيلية، بأنه في حال جرت انتخابات عامة في إسرائيل/ اليوم:، فإن حزب (ليكود) برئاسة رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، سيحصل على 28 مقعداً، مقابل 19 للحزب الجديد بقيادة جدعون ساعر.

وكان آخر استطلاع، أجرته قناة (كان)، قبل عدة أيام، أفاد بتفوق نتنياهو على ساعر بفارق ست أصوات فقط، ولكن هذا الاستطلاع شهد توسيعاً للفارق لمصلحة الأول إلى تسعة مقاعد.
 

كلمات دلالية

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

مساحة اعلانية

آراء ومقالات

منوعات