الاربعاء 12 اعسطس 2020

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.41 3.48
    الدينــار الأردنــــي 4.95 4.97
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.83 4
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.21

قصة قصيرة..

سيناريو حرب

  • 01:16 AM

  • 2020-07-14

هيام جابر*:

تمت الموافقه على طلب الصداقه!!!
بدا لها بغايةِ الوسامة وبدت له فتاة لامثيل لها جمالٌ بلاحدود .بدأ الحوار بكثير من الفضول للتعارف ..كثُرتْ الأحاديث دون نهاية ولم يعد أحدهم قادرا على التوقف. تلك الشاشه الصغيره كانت قادرةً بسرعة على جمعهم من خلال حب كبير وشوق أكبر للقاءً طويل،إنه العشق يلامسُ القلب والروح .قال لها:حبيبتي اقترب الموعد والحب اكتمل سأراك غدا وكم أتوق لتلك اللحظة...
بدأت ترتجف شوقاً وخوفاً، فرحاً وقلقاً! ماذا سترتدي؟ كيف ستصفف شعرها ؟كيف ستبدو هل ستكون تلك الأميرة التي انتظر لقاءها؟حان الموعد جلستْ بانتظاره بلهفةً ودقات قلب متسارعة، عندما وصل ولمحته من بعيد كانت المفاجأة .
لقد تغيرت الصورة التي ألفتها عبر التواصل ،صورته الآن مختلفة.رجل لا يشبه رجال بلادها .لهجته اليمنية لا تشبه لهجة سبق وسمعتها..كانت تضطره للكلام بلغة عربية فصيحة ليتفاهما..شعرت أن ذلك يباعد بينهما.لكنها والحال كذلك حاولت قدر الإمكان فهم لهجته من سياق الكلام العام .وسرعان ما صهرهما الحب. تلاشى الشكل ..ذابت اللهجات.اتفقا على لقاءات متكررة . كان سعيدا بها ، يفيض محبة واهتماما..كانت تحاول أن تشعره وكأنه ما غادر بلده .
جلسا في ركن قصي من مقهى عتيق. اختارته كعنوان لجانب تراثي من بلدها.
ظلال الزيزفون والصفصاف تترامى حولهما في هذه الليلة القمرية، الحب يؤطر المكان. وحديث يدور بلهفة ، ليقول كل ما بجعبة كليهما .
يبادرها..
كنت حلمي
ترد..
كنت أملي
يتحدث عن وطنه الجريح. تتحدث عن أجزاء اجتثت من القلب والروح . يلعنا الحرب وما جرت من ويلات على بلديهما الجميلين...
يقطع النادل اندماجهما..
يطلبان القهوة.
يتذكر بُن بلاده الشهي المذاق..يتذكر ابنته الصغيرة...يحدثها عن شقاوتها.
يأتي النادل بالقهوة ..يصمتا برهة .
اتحبينها بسكر ؟
حلاوة عينيك تكفي .
يتأخر الوقت..تبزغ نجمة الصباح.
يخرجا من المقهى. ترافقه فجرا الى المطار . تحلق الطائرة بعيدا. يفترقا على أمل لقاء وحب .
تترقب اتصاله. يطول الانتظار .
تشاهد الأخبار...
يقرأ المذيع ...
قصف عنيف على مناطق متعددة في اليمن ومصرع العشرات ..من بينهم كاتب السينارست المشهور أحمد اسعد .

كلمات دلالية

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

مساحة اعلانية

آراء ومقالات

منوعات