الاحد 20 اكتوبر 2019

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.5 3.54
    الدينــار الأردنــــي 4.59 5.02
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.85 3.93
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.2

الحكومة الفلسطينية والبنك الدولي يوقعان اتفاقية مشروع تطوير ابتكارات القطاع الخاص

  • 00:05 AM

  • 2019-10-04

رام الله - " ريال ميديا ":

وقع وزير الاقتصاد الوطني خالد العسيلي، والمدير الإقليمي لشركة البدائل التطويرية (DAI) سعيد أبو حجلة، اليوم الخميس، اتفاقية لتنفيذ مشروع تطوير ودعم الابتكارات في القطاع الخاص (IPSDP) الممول من البنك الدولي بقيمة 13 مليون دولار.

وقال العسيلي، خلال مراسم التوقيع التي جرت بحضور مدير البنك الدولي في فلسطين كانثان شانكار: "نحن ماضون قدماً في توسيع القاعدة الإنتاجية في فلسطين، وتنفيذ مشاريع تشجع على الريادية والابتكار، لذلك نقود مشاورات ومباحثات مع مجموعة الدول المانحة من أجل دعم مشاريعنا وتمكيننا من تنفيذها، والتي ستعود بالنفع على الاقتصاد الوطني".

وأضاف العسيلي، أن المشروع سيتم تنفيذه في المحافظات الجنوبية والشمالية، وسيلعب دوراً مهماً في تحسين بيئة الاستثمار من خلال تبسيط علميات الاستثمار، وتعزيز دور وزارة الاقتصاد الوطني في أئتمة جميع أنظمتها وخدماتها، مبيناً أن المستفيدين من خدمات وزارة الاقتصاد، سيلمسون أثر هذا المشروع والحصول على الخدمة مباشرة دون الحاجة لمراجعة الوزارة.

وأعرب عن شكره وتقديره للبنك الدولي على دعمه لهذا المشروع المهم، والجهود المشتركة في دعم وتحسين الاقتصاد الفلسطيني في مختلف المجالات.

ويهدف المشروع  إلى خلق الظروف اللازمة لتحفيز القطاع الخاص من خلال بناء احتياجات قدرات القطاع الخاص، وإصلاح بيئة الأعمال، حيث سيتم من خلال المشروع، بناء مركز للاستعانة بخبرات خارجية في غزة، لتحفيز توفير متخصصين ومدربين مهنيين في مجال تكنولوجيا المعلومات، جاهزين لتقديم خدماتهم.

وسيعمل المشروع على تنمية نظام أيكولوجي للريادة بما يشمل: تحسين الروابط السوقية مع المجتمعات العربية في النظم الإقليمية، وتطوير نظام ديناميكي لتمويل بدء التشغيل مع التركيز بشكل أساسي على الاستثمار المنظم، بالإضافة إلى دعم الإطار التنظيمي وإزالة العوائق أمام تطوير وتنظيم الأعمال المنزلية، ووضع نظام آلي جديد لتسجيل الشركات حيث سيتم أتمتة عملية تسجيل الشركات في وزارة الاقتصاد الوطني، بحيث يجعل عملية تسجيل الشركة قابلة للتنبؤ وشفافة مع توفير الوقت والمال لأصحاب المشاريع، مما يؤثر بشكل إيجابي على ثقافة وبيئة المشاريع الفلسطينية.
هذا وسيدعم المشروع الإصلاحات الرامية لخلق بيئة يمكن للاستثمارات الخاصة وفرص العمل في القطاع الخاص أن تنمو في أحضانها، بالإضافة إلى تحسين الفرص المتاحة للرياديات ومحترفات مجال تكنولوجيا المعلومات.
 

كلمات دلالية

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

آراء ومقالات

منوعات