السبت 20 يوليو 2019

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.61 3.64
    الدينــار الأردنــــي 5.09 5.15
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 4.03 4.07
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.2

تحدي العشر سنوات!!

  • 22:52 PM

  • 2019-01-18

سماح كساب :

لم تكن مجرد صور، لعبة أو تطبيق على الفيسبوك كباقي التطبيقات "تحدي العشر سنوات" 
لقد كانت عمراً من اللحظات و الوقفات و المشاعر و التحديات و النجاحات و الهمسات..
عناوين كبيرة و مفترقات كثيرة و قرارات و مغامرات تركزت في العشرة أعوام الأخيرة و كأن لي في كل عام منها عمراً، حتى أن لكل عنوان منها كثيراً من الكتب و القصص و الروايات و الدروس. تعلمت فيها ألا أكترث بالبحث عن دروس الحياة و لكنها ستأتي حتماً.
عمراً جميلاً عني لي الحب و الأسرة و الأمان و الاستقرار الداخلي في السنوات الأخيرة منها أوقفتني على أرجلي من جديد وكأنني أولد مرة ثانية، فحينما يقرر الإنسان أن يكون يشعر بولادته و عندما يعيد تعريف ذاته مرة أخرى يولد من جديد و عندما يقرر الإنسان انتهاء و ابتداء مرحلة من حياته يخلقها و يشكلها بنفسه مع الروح يولد من جديد..
هي ليست مجرد خطوط في الوجه بقدر ما لكل خط فيها علامة تركها الزمن لتبقى ذكرى و ليعلمني فيها ألا أهرب من الماضي و أن أوفي لذاتي عندما كانت هذه الذات عطاء، لتأخذ مني التزام بأن أبقى أنا حتى لو ضاقت قلوب الناس عن حقيقتي فنحن نولد وفينا الخير و يبقى ما نريده أن يبقى من الخير و يذهب ما يذهب منه و إن ذهب لم يعد يعود..
تعلمت أن لا شيء مستحيل و أن بإمكان الحلم أن يصبح حقيقة و لكن أحياناً تكون أحلامنا الصغيرة مستحيلة إن لم يكن لدينا وطن يعيش فينا و نحيا به ونحلق بسمائه، فالوطن لا يتخلى عن أبنائه و يحفظهم جيداً و يحافظ عليهم و إن لم يفعل يصبح هجرة و اغتراب ووجع..
أما عن الصداقة فلا نظرية للحياة فيها، فثمة أصدقاء لنا لم يعودوا أصدقاء و لا قوانين في ذلك إنما هي خلاصة التجارب و السنوات، وثمة أصدقاء هم أصدقاء العمر دون مقابل و لا انتظار مقابل، هم سند و مرآة ليس كلما أردت أن تراها و إنما مرآه كلما شعروا بحاجة وجودهم جاؤوا..
كنت أعتقد أن لا ملائكة على الأرض ولكن رأيتهم بأم عيني، كدت أنسى أن هناك ما يسمى روح، ولكن شعرت بها في داخلي تماماً كما كنت اشعر بها عندما كانت تريد أن تخرج مني، أيقنت أن الروح تبقى رغم إصرارها على الخروج عندما نكون معلقين بها كالخيط بين السماء و الأرض، و لكن إن بقيت رغماً عنها تكون وجع السماء و الأرض سوياً..
تعلمت أن حاجة الانسان لاحتضان روحه إن بكت و احتضانها إن فرحت هي القوة و الاكتفاء و احتضان الخير بداخله، و التحدي هو القدرة على ذلك حينما نختار أن نكون وحيدين أو عندما نكون وحيدين بقرار أو بلا قرار من أحدهم.. فلا تبذل عناء في تعريف نفسك لأحد !! فخارجك هو سلوكك تجاه الناس، و داخلك هو أنت و أنت فقط، و ينبغي على الخاصون أن يجيدوا التعريف..
و أخيراً حلمت بوطن و لا زلت أحلم بوطن فإن لم نجد نقطة تلاقي لن نجد وطن يجمعنا، ما يجمعنا كثير و لكن إن وجدنا الرؤية سنجد المستقبل !!.

الآراء المطروحة تعبر عن رأي كاتبها وليس بالضرورة أنها تعبر عن الموقف الرسمي لموقع " ريال ميديا "

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

آراء ومقالات

منوعات