الاربعاء 19 يونيو 2019

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.61 3.64
    الدينــار الأردنــــي 5.09 5.15
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 4.03 4.07
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.2

الأردن يحقق المفاجأة ويهزم المنتخب الأسترالي في كأس آسيا

  • 23:37 PM

  • 2019-01-06

الامارات - " ريال ميديا ":

حقق منتخب الأردن فوزًا مستحقًا على نظيره الأسترالي "حامل اللقب"، بهدف نظيف، في المواجهة التي جمعتهما اليوم الأحد، باستاد هزاع بن زايد، في افتتاح لقاءات المجموعة الثانية لبطولة كأس آسيا بكرة القدم.

وأحرز المدافع أنس بني ياسين هدف الفوز بالدقيقة "27"، ليتصدر الأردن منتخبات المجموعة برصيد "3" نقاط فيما بقي أستراليا دون نقاط.

عرف منتخب الأردن كيف يحد من قدرات نظيره الاسترالي، عندما أغلق المساحات بسواتر دفاعية مركبة، ولاعبين أحسنوا القيام بأدوار دفاعية وهجومية مزدوجة.

وحاول المنتخب الأسترالي البحث عن هدف مبكر يسهل من خلاله المهمة، لكنه عانى من بطء شديد في بناء الهجمات، ومكتفيًا بعملية الاستحواذ السلبي على الكرة.

ولم يخف لاعبو الأردن مطامعهم الهجومية عبر المرتدات السريعة وتحديدًا بعدما شعروا أن منتخب أستراليا ليس لديه ما يقدمه من خطورة هجومية.

واعتمد النشامى في هجماته على انطلاقات بني عطية والبخيت والرواشدة والتعمري فيما تولى بناء السواتر الدفاعية خطاب وبني ياسين وشلباية والعجالين.

وشهدت الدقيقة "11" أولى فرص المباراة وكانت عن طريق منتخب الردن بعدما قطع بني عطية الكرة من أحد مدافعي أستراليا ومرر للبخيت لترتد ويمررها بهاء إلى الرواشدة الذي سدد بقوة حولها ماثيو لركنية.

ولم تتأخر أستراليا بالرد بالمثل، حيث توغل اوير مابيل داخل منطقة الجزاء الأردنية وسدد كرة قوية تصدى لها شفيع بثبات.

ولعب شفيع دورًا مهمًا فيزرع الثقة بنفوس زملائه، عندما تصدى لكافة الكرات العرضية التي اتخذها منتخب أستراليا كحل وحيد لتشكيل الخطورة.

وكان الأردن على موعد مع هدف الافتتاح، من ضربة ركنية نفذها التعمري داخل منطقة الجزاء وجدت المدافع بني ياسين يدكها برأسه في الشباك بالدقيقة "27".

ولم يبد منتخب أستراليا ردة فعل مؤثرة بعد تأخره بهدف، حيث وقف عاجزًا عن خلق الفرص الخطرة، ليخرج الأردن متقدمًا بهدف نظيف.

وفي الشوط الثاني حاول منتخب استراليا الضغط بثقله بحثا عن التعديل المبكر، فسدد طوم روغيتش بجوار القائم الأيسر لشفيع.

وتألق شفيع مجددًا عندما تصدى لتسديدة روغيتش، رد عليه سعيد مرجان بتسديدة قوية استقرت بأحضان الحارس الاسترالي ماثيو راين.

وكاد البديل بهاء فيصل أن يأتي بالهدف الثاني للأردن عندما مرر له مرجان، ليتقدم خطوة ويسدد لكن باحضان ماثيو راين.

وشكلت أستراليا في الدقائق الأخيرة خطورة كبيرة، ومن إحداها سدد مابيل كرة قوية ارتطمت بالقائم الأيسر لشفيع، فيما مرت رأسية جاكسون بسلام بجوار المرمى.

وفي الوقت بدل الضائع، كان عامر شفيع "نجم المباراة" ينقذ مرماه من هدف محقق بعدما تصدى لكرة مابيل، ليخرج النشامى بفوز ثمين.

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

آراء ومقالات

منوعات