الاحد, 26 مايو 2019, 00:12 صباحاً
إسرائيل تعلن قصف 100 هدف ردا على "صواريخ غزة": وحماس المسؤولة
الطيران الحربي الإسرائيلي يقصف عدة مواقع لحماس في قطاع غزة
اطلاق صواريخ من غزة تجاه الغلاف..إتصالات مكثفة.. الفصائل أعطت الوفد المصري التزامًا واضحًا بعدم التصعيد
15/03/2019 [ 05:17 ]
تاريخ الإضافة:
الطيران الحربي الإسرائيلي يقصف عدة مواقع لحماس في قطاع غزة

غزة - " ريال ميديا ":

أفادت وزارة الصحة بغزة صباح اليوم الجمعة، أن إجمالي التصعيد الإسرائيلي حتى اللحظة، إصابة أربعة مواطنين بجراح وحروق مختلفة، منها رجل وزوجته برفح، وإصابتان بغزة.

يأتي ذلك بعد ليلة شهد خلالها قطاع غزة، قصفاً إسرائيلياً عنيفاً، رداً على مزاعم إطلاق صاروخين ادّعت المصادر الإسرائيلي أنهما من غزة، وسقطا في مدينة تل أبيب.

أعلنت دولة الاحتلال الإسرائيلي أن جيشها نفذ فجر يوم الجمعة، عشرات الغارات الجوية على قطاع غزة.

وأعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال الاسرائيلي أفيخاي أدرعي، انه ردًا على إطلاق الصواريخ من قطاع غزة باتجاه إسرائيل تم قصف نحو 100 هدف في أنحاء القطاع. وأضاف "شنت هذه الليلة (الخميس) طائرات ومروحيات حربية وقطع طائرة تابعة لجيش الدفاع سلسلة غارات على نحو 100 هدف تابع لمنظمة حماس في أنحاء قطاع غزة".

وأوضح انه "من بين هذه الأهداف تم استهداف مركز مكاتب مقرّ الضفة التابع لمنظمة حماس في حي الرمال بوسط مدينة غزة، المسؤول عن توجيه الناشطين من حماس في الضفة عن طريق قيادة العمليات، وبناء الشبكات، ونقل الاوامر للعمليات وغيرها".

 وأضاف "تم قصف الموقع المركزي لإنتاج الوسائل القتالية الصاروخية في القطاع. الحديث عن موقع تحت أرضي ذي قدرة على إنتاج قذائف صاروخية في قطاع غزة".

وأشار إلى انه "تم استهداف عدد من المجمعات العسكرية، من بينها موقع تابع لقوة حماس البحرية المستخدَم ايضًا لإنتاج الوسائل القتالية واستهداف موقع تدريبات عسكري يستخدم كمركز تابع لمنظومة الوسائل الجوية بدون طيار التابعة لحماس جنوب قطاع غزة. كما تم استهداف مواقع وبضع الشبكات التحت أرضية".

وحمل منظمة حماس مسؤولية كل ما يحدث في قطاع غزة وينطلق منه، لافتا إلى ان "جيش الدفاع ينظر بخطورة الى أي محاولة للمساس بمواطني إسرائيل، وسيواصل العمل بحزم ضد هذه النشاطات ".

وكان الطيران الحربي الإسرائيلي قصف، فجر يوم الجمعة، غارات على مواقع في قطاع غزة.
وأكدت مصادر محلية أن طائرات الاحتلال قصفت موقع البحرية التابعة لحركة حماس قرب الميناء الجديد شمال غرب محافظة خانيونس جنوب القطاع بعدد من الصواريخ.
كما استهدف الطيران الحربي الإسرائيلي، موقع بدر التابع لحركة حماس جنوب مدينة غزة، بصاروخين على الأقل.

كما وشن طيران الاحتلال سلسلة غاراتٍ جديدة على نفس المكان قرب "نتساريم" في مدينة غزة.

واستهدف موقع البحرية جنوب غرب مدينة غزة (قرب صالة البيدر) باكثر من 7صواريخ.

من جهته، قال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي: "ردا على اطلاق الصواريخ من غزة تجاه تل أبيب، سلاح الجو يقوم بقصف عدة أهداف داخل القطاع".

و جرت خلال الساعات الماضية، اتصالات مكثفة، ما بين عدة أطراف، من أجل عدم تدهور الأوضاع في قطاع غزة.
وكانت إسرائيل، قد أعلنت مساء الخميس، أن صاروخين أطلقا من قطاع غزة، سقط أحدهما في تل أبيب، بينما تم التصدي للصاروخ الثاني، عبر منظومة القبة الحديدية.
وجرت إتصالات من قبل الجانب المصري، مع حركة حماس في قطاع غزة، وكذلك مع حكومة بنيامين نتنياهو، لاحتواء الوضع الراهن، وعدم الذهاب لجولة عسكرية في قطاع غزة.

وأكدت قناة (الجزيرة)، نقلًا عن مصادرها، أن الفصائل الفلسطينية، أكدت للوفد المصري التزامها بعدم التصعيد ما لم يتمادى الاحتلال في القصف، فيما أوضحت قناة (الغد)، أن الفصائل الفلسطينية ذكرت أنها ملتزمة بالتهدئة في حال التزم بها الجانب الإسرائيلي.

وكان الوفد الأمني المصري، الذي زار قطاع غزة، قد غادر، عقب إطلاق الصاروخين، عبر معبر بيت حانون/ إيرز، حيث كان الهدف من زيارته، إطلاع قيادة حركة حماس، والفصائل الفلسطينية، على نتائج مباحثاته مع إسرائيل.

إلى ذلك، أجرى مبعوث الأمم المتحدة، نيكولاي ملادينوف، عدة إتصالات، تهدف لعدم اللجوء إلى العنف بعد إطلاق الصاروخين.

يشار إلى أن كتائب القسام، وسرايا القدس، أعلنتا أنهما لم يطلقا صواريخ باتجاه تل أبيب.

شن الطيران الحربي لدولة الاحتلال الإسرائيلي، فجر يوم الجمعة، غارات على مواقع في قطاع غزة.
وأكدت مصادر محلية أن طائرات الاحتلال قصفت موقع البحرية التابعة لحركة حماس قرب الميناء الجديد شمال غرب محافظة خانيونس جنوب القطاع بعدد من الصواريخ.
كما استهدف الطيران الحربي الإسرائيلي، موقع بدر التابع لحركة حماس جنوب مدينة غزة، بصاروخين على الأقل.

كما وشن طيران الاحتلال سلسلة غاراتٍ جديدة على نفس المكان قرب "نتساريم" في مدينة غزة.

واستهدف موقع البحرية جنوب غرب مدينة غزة (قرب صالة البيدر) باكثر من 7صواريخ.

من جهته، قال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي: "ردا على اطلاق الصواريخ من غزة تجاه تل أبيب، سلاح الجو يقوم بقصف عدة أهداف داخل القطاع".

جاء ذلك بعدما، أفادت مصادر إعلامية إسرائيلية بانتهاء المشاورات الأمنية التي أجريت في مقر وزارة الأمن "الكرياه" في القدس، في أعقاب سقوط صواريخ على مدينة تل أبيب.
وقالت المصادر العبرية إن المشاورات الأمنية التي جرت بمشاركة رئيس الوزراء وزير الأمن بنيامين نتنياهو حول إطلاق الصواريخ من غزة على تل أبيب انتهت، وتم اتخاذ قرارات بهذا الشأن.
ونقلت القناة 13 العبرية عن مصدر أمني إسرائيلي رفيع قوله : "تم اتخاذ قرار برد واسع في قطاع غزة الليلة، لكن على نحو لا يؤدي إلى مواجهة شاملة".
تأتي هذه التطورات، عقب زعم جيش الاحتلال أنه تم إطلاق صواريخ من قطاع غزة، مساء الخميس، وسقطت في مدينة تل أبيب وسط إسرائيل، ما أدى لوقوع إصابات بالهلع. 
وزارة الصحة الفلسطينة تؤكد: لا اصابات في استهداف طائرات الاحتلال لمواقع عسكرية وامنية في قطاع غزة.

ومن جديد عادت طائرات الاحتلال باستهداف عدة مواقع في رفح وخانيونس جنوب قطاع غزة.

واستهدفت طائرات الاحتلال، موقع الحشاشين في رفح، فيما قصفت موقعا اخر في شمال غرب غزة.

وأعلنت كل من كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس، وسرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، وألوية الناصر صلاح الدين، الجناح العسكري للجان المقاومة، عدم مسؤوليتهم عن إطلاق اية صواريخ باتجاه الأراضي المحتلة ليلة الخميس. 

بينما اتخذ الجيش الإسرائيلي قرار خلال المشاورات الأمنية بين رئيس الوزراء الإسرائيلي (بنيامين نتياهو) مع مسؤولين أمنيين إسرائيليين، بالرد الواسع على قطاع غزة الليلة لكن على نحو لا يؤدي إلى مواجهة شاملة.

و أطلقت الفصائل الفلسطينية فجر الجمعة، عدد من الصواريخ تجاه البلدات الاسرائيلية، في غلاف غزة رداُ على استهداف طائرات الاحتلال لمواقع أمنية وعسكرية في القطاع.

ودوّت صفارات الانذار في مناكق مختلفة من غلاف غزة، جراء اطلاق الفصائل الفلسطينية المسلحة لعدد من الصواريخ، سقط اثنين منهم في منطقة نحال عوز شرق  غزة.

وأشار موقع 0404 العبري، أن اطلاق الصواريخ في نحال عوز اسفر عن انقطاع التيار الكهربي.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
إستطلاع ريال ميديا
اعلان البيت الأبيض عقد ورشة" السلام أجل الازدهار" يؤكد فشل صفقة القرن ؟
نعم
لا
ربما
لا أعرف
هروب من اعلان الفشل
ينتهي التصويت بتاريخ
30/05/2019