الاربعاء, 20 مارس 2019, 00:28 صباحاً
أيُّها المطرُ .. بادلني بالعطرِ
19/12/2018 [ 19:17 ]
تاريخ الإضافة:
أيُّها المطرُ .. بادلني بالعطرِ

مرام عطية:

على شفاه الزَّهرِ قصيدةٌ
امتصها النَّحلُ فحلَّقَ غرِدا
وعلى شفتيكَ
أنثرُ شعري أرشفُ حزني !
أزرعُ غرسي أحصدُ ندمي !
سأبادلُ الزَّهرَ بالنَّحلِ
فأصيرُ الكَرْمَ
و تَكُونُ القصيدةَ
و أغدو النَّهرَ و تصيرُ الخميلةَ
فلايفارقُ رمشكَ عينيَّ
ولا تغيبُ نجومي عن مقلتيكَ
فهلَّا تعدني غيومكَ بالوردِ ؟
وأوتاركَ بالعطرِ ؟
فأتماهى خبزاً على مائدتكَ
وتصوغَ دموعي أغنيةْ
______

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
إستطلاع ريال ميديا
تلبية الفصائل لدعوة موسكو يساهم في فتح الابواب المغلقة فلسطينياً وخطوة على طريق إنجاز المصالحة؟
نعم
لا
ربما
لا أعرف
انتهت فترة التصويت