الاربعاء, 20 مارس 2019, 20:47 مساءً
منفذا العملية يحملان الجنسية البوسنية..
الداخلية التونسية تكشف تفاصيل جديدة حول اغتيال الزواري
11/12/2018 [ 22:04 ]
تاريخ الإضافة:
الداخلية التونسية تكشف تفاصيل جديدة حول اغتيال الزواري

تونس - " ريال ميديا ":

بثت وزارة الداخلية التونسية مساء يوم الثلاثاء، صورًا جديدة، رصدت من خلالها تحركات منفّذي عملية اغتيال الشهيد محمد الزواري في صفاقس.

وأفادت الداخلية خلال مؤتمر صحفي عقدته مساء يوم الثلاثاء، أن منفذي العملية يحملان الجنسية البوسنية.

وحسب الداخلية فإن أحد منفذي اغتيال الزواري نمساوي يدعى "كرستوفر" قدم نفسه على أنه مهتم باختراعاته خاصة التحكم بالغواصة عن بعد.

وذكرت أن "منفذي اغتيال الزواري ادعوا أنهم قدموا للاستثمار في المواد الغدائية للتغطية على عمليتهم".

فيما أكد رئيس الإدارة الفرعية للقضايا الإجرامية بالقرجاني عبد القادر فرحات، خلال المؤتمر، توفر "الصبغة الارهابية" على عملية اغتيال محمد الزواري.

وقال عبد القادر فرحات، إن الداخلية لديها حقائق مثبتة مبنية على جملة من الأدلة الرقمية بخصوص القضية.

واغتيل الزواري يوم الخميس 15 ديسمبر 2016 م، عند الساعة الثانية بعد الظهر أمام منزله الكائن بطريق منزل شاكر، وسط مدينة صفاقس، وقد كان يجهز في تلك الفترة للإعداد لمشروع الدكتوراه، والمتمثل في إنشاء غواصة تعمل بالتحكم عن بعد.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
إستطلاع ريال ميديا
تلبية الفصائل لدعوة موسكو يساهم في فتح الابواب المغلقة فلسطينياً وخطوة على طريق إنجاز المصالحة؟
نعم
لا
ربما
لا أعرف
انتهت فترة التصويت