الاربعاء, 17 أكتوبر 2018, 19:39 مساءً
سقوط ثلاثة شهداء في قطاع غزة، بينهم امرأة حاول وطفلتها في وسط قطاع غزة.
ناطق عسكري إسرائيلي يعلن: استهداف 100 هدف بغزة مقابل 150 عملية إطلاق على بلدات إسرائيلية
القسام يعلن عن أسماء البلدات الإسرائيلية التي قصفها بالصواريخ
09/08/2018 [ 07:05 ]
تاريخ الإضافة:
ناطق عسكري إسرائيلي يعلن: استهداف 100 هدف بغزة مقابل 150 عملية إطلاق على بلدات إسرائيلية

غزة - وكالات - " ريال ميديا "

قال المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الخميس، إنه تم تشخيص نحو 150 عملية إطلاق من قطاع غزة، وإن قوات الجيش قصفت أكثر من مائة هدف في قطاع غزة.

وقال إنه تم إطلاق نحو 150 صاروخا أو قذيفة من قطاع غزة منذ ساعات مساء أمس، بينها 80 بعد ساعات منتصف الليل الفائت.

وأضاف أن منظومة "القبة الحديدية" اعترضت 25 صاروخا منها، مشيرا إلى أن صافرات الإنذار انطلقت في المستوطنات المحيطة بقطاع غزة أكثر من 125 مرة.

وأضاف أن غالبية القذائف سقطت في مناطق مفتوحة.

وأصدرت "قيادة الجبهة الداخلية" الإسرائيلية تعليمات خاصة لسكان بلدات غلاف غزة، منع فيها تجمع أكثر من 300 شخص في مكان مفتوح.

يشار إلى أن التقارير الإسرائيلية تحدثت عن إصابة 9 أشخاص، تم نقلهم إلى مستشفى "برزيلاي" في عسقلان، ووصفت إصابة أحدهم بأنها متوسطة، كما أصيب 13 آخرون بحالات هلع.

وكان وزير الجيش، أفيغدور ليبرمان، قد عقد مساء أمس جلسة تقييم للوضع في مقر وزارة الجيش في تل أبيب، شارك فيها كبار قادة الجيش، ورئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو.

وعلم أن قوات الجيش بدأت بزيادة عدد بطاريات الحماية الجوية، حيث بدأت بنشر بطاريات "القبة الحديدية" في إطار الاستعدادات لاحتمالات إطلاق صواريخ إلى أمداء بعيدة.

إلى ذلك، قال المتحدث باسم جيش الاحتلال إنه تم قصف أكثر من مائة هدف في قطاع غزة. وبحسبه، فقد تم قصف عشرة مواقع عسكرية لحركة حماس على طول قطاع غزة، بينها "مواقع إنتاج، ومواقع أخرى لتعزيز قوة حركة حماس، ووسائل قتالية متطورة، وقدرات خاصة".

كما جاء أنه بين المواقع التي استهدفتها الطائرات الحربية التابعة لجيش الاحتلال "مقرات قيادية وعسكرية ومواقع تدريب ومواقع إنتاج وتخزين وسائل قتالية وأنفاق، وذلك في جباليا وشمال مدينة غزة، وشمالي ووسط القطاع، ودير البلح، ومواقع إنتاج أخرى ذات صلة بإقامة الأنفاق تحت الأرض".

يشار في هذا السياق إلى إستشهد 3 مواطنين بينهم سيدة وطفلة وأصيب عدد اخر جراء شن طائرات حربية إسرائيلية مساء الأربعاء وفجر الخميس، سلسلة غارات على أهداف متفرّقة في قطاع غزة.

وأعلن الناطق باسم وزارة الصحة في غزة أشرف القدرة في تصريح مقتضب عن استشهاد المواطن علي الغندور (30عامًا) جراء قصف إسرائيلي على شمال القطاع.

وأفاد باستشهاد سيدة حامل وهي إيناس محمد خماش (23عامًا)، وطفلتها بيان خماش (عام ونصف) وإصابة زوجها محمد خماش بجراح متوسطة بقصف منطقة الجعفراوي بمدينة دير البلح.

قال القدرة ان حصيلة اجمالي التصعيد الاسرائيلي على قطاع غزة منذ الليلة الماضية وحتى اللحظة من الاصابات بلغت 12 اصابة بجراح مختلفة من المواطنين المدنين.
وذكر القدرة بان الطواقم الطبية في مستشفى شهداء الاقصى وسط القطاع لازالت تجري التدخلات الطبية للجريح محمد خماش زوج الشهيدة ايناس، داعيا كافة النشطاء والاعلاميين الى التحلي بالمسئولية و التريث في تناقل الاخبار وفقا لمصادرها الرسمية لمنع البلبلة في هذا الوقت الحساس.
هذا وتواصل الطائرات الحربية الاسرائيلية شن غاراتها العنيفة على مختلف مناطق قطاع غزة ، فيما تواصل فصائل المقاومة الفلسطينية الرد على هذه الغارات باطلاق رشقات من الصواريخ باتجاه المستوطنات و المواقع الاسرائيلية المتاخمة للقطاع..

فيما أعلنت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس، أنّها قصف عدد من البلدات الإسرائيلية المحاذية لقطاع غزة برشقات من الصواريخ.

وأفادت، أنّ أبرز المواقع التي استهدفتها المقاومة حتى الآن، "موقع رعيم وهو مقر قيادة فرقة غزة لدى جيش الاحتلال-قاعدة يفتاح-قاعدة زيكيم-موقع ناحل عوز-موقع إيريز-مغتصبة سديروت-كيبوتس ناحل عوز".

وأشارت صحيفة يديعوت أحرونوت، أنّ حوالي 50 بلدة اسرائيلية وكيبوتس تعرضوا منذ حوالي 7 ساعات لقصف بقذائف الهاون والصواريخ التي تطلق من قطاع غزة.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
إستطلاع ريال ميديا
اتخاذ المجلس المركزي قرار بحل التشريعي والقيام بمهامه حتى إجراء الانتخابات سيعجل بفصل قطاع غزة أم حل جذري؟
نعم
لا
ربما
لا أعرف
ينتهي التصويت بتاريخ
31/10/2018