الاربعاء, 17 أكتوبر 2018, 19:37 مساءً
الأهرام: غزة تنتظر الأخبار السعيدة
07/08/2018 [ 13:39 ]
تاريخ الإضافة:
الأهرام: غزة تنتظر الأخبار السعيدة

القاهرة - " ريال ميديا ":

نشرت صحيفة "الأهرام" المصرية يوم الإثنين، مقالا للكاتب الصحفي أشرف أبو الهول، بعنوان "غزة تنتظر الأخبار السعيدة"، جاء فيه:

من حق قطاع غزة أن يحبس أنفاسه هذه اللحظات، فربما أصبحت الفترة القليلة المقبلة حبلى بإنجاز طيب يجعل سكان القطاع الذى يعانى الانقسام الداخلى والحصار الاقتصادى الإسرائيلى الخانق يتنفسون الصعداء لأول مرة منذ سنوات طويلة، ويستردون جزءا ولو يسيرا من حياتهم الطبيعية المفقودة.

 حيث تشير الكثير من التقارير الصحفية سواء الفلسطينية أو الإسرائيلية، إلى أن حركة حماس التى تسيطر على القطاع وافقت على اتفاق متعدد المراحل مع السلطة الفلسطينية وإسرائيل والأمم المتحدة برعاية مصرية أممية يتضمن مصالحة داخلية مع حركة فتح وتهدئة لسنوات مع إسرائيل، والشروع فى إعادة بناء مادمره العدوان الإسرائيلى المتواصل على غزة .

 وتشير التقارير إلى أن الاتفاق يتضمن 3 مراحل:

 الأولى يتم تطبيقها بشكل فورى وهى فتح معبر رفح بين غزة ومصر بشكل فورى وبشكل متواصل، بالإضافة الى التسهيلات فى المعبر بين إسرائيل وغزة.

 فيما تتضمن المرحلة الثانية من الاتفاق التوصل الى اتفاق مصالحة مع حركة فتح، من أجل تجديد دفع تحويل الأموال لتسديد مستحقات الموظفين فى قطاع غزة ضمان دخول السلطة الفلسطينية الى قطاع غزة، لممارسة مهامها من هناك برعاية مصرية، على أن يبدأ فورا التحضير لإجراء انتخابات خلال ستة أشهر من لحظة تمكين حكومة الدكتور رام الله الحمدالله من إدارة الهيئات والمصالح فى قطاع غزة.

 وتشمل المرحلة الثالثة تحرك العالم للاستثمار فى البنى التحتية فى غزة من أجل إعادة بناء مادمرته الحروب والحصار، وتقليص نسبة البطالة فى القطاع، وإعادة تأهيل ميناء غزة لربطه بالعالم الخارجي، بينما تنص المرحلة الرابعة من الاتفاق على هدنة مع إسرائيل بين  5 و10 سنوات تتضمن تبادل أسرى وجثث بين الطرفين.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
إستطلاع ريال ميديا
اتخاذ المجلس المركزي قرار بحل التشريعي والقيام بمهامه حتى إجراء الانتخابات سيعجل بفصل قطاع غزة أم حل جذري؟
نعم
لا
ربما
لا أعرف
ينتهي التصويت بتاريخ
31/10/2018