الجمعة, 20 يونيو 2018, 16:38 مساءً
انتخبوا الجينز بفتحتي تهوية على السيقان
انتخبوا مرشحة النهضة ( الإخوان )
انتخبوا اشرأبّا بلا سنتيان
16/04/2018 [ 07:19 ]
تاريخ الإضافة:
انتخبوا مرشحة النهضة ( الإخوان )

أكرم أبو سمرا:

وأخيرا .. قدمت حركة النهضة الإسلامية التونسية على رأس قائمتها الإنتخابية مرشحتها سليمة بن سلطان
وأخيرا توصلت النهضة إلى مرشحة تتوافق مع آخر التأويلات للأحاديث والاجتهادات في القرآن
وإنها لمرشحة يتوفر فيها الشريعة والطريقة والحقيقة من مثلث الفرقآن
يا جماعة : هذا ليس بغريب على عادة حركة النهضة المرنة قياسا بالتطرف الشكلاني لحركة الإخوان الأم في مصر أو بالتطرف الديكوري لذراعها العسكري / حماس في غزة 
على فكرة : وضعت النهضة يهوديا على قائمتها الإنتخابية .. ووضعت حماس مسيحيا على قائمتها الإنتخابية لمجلس أوسلو التشريعي ..وأبقى اخوان مصر على محلات بيع الخمور .. فيما استحلت حماس كل ما يدر عليها نقودا حتى أنها تقود عملية تهريب السجائر من مصر وتضع على علبها دمغة ضريبة رغم قتاوي شيخيها الأسطل وأبو رأس بحرمة التدخين والتجارة به !!!!
القصد : أعرف أن حركة الإخوان وما تفرع عنها يستخدمون التقية البشعة المنفرة المفضوحة للتغطية والتمويه .. وأعرف أنهم يقبلون الدنية في عقيدتهم إذا ما كان ذلك يصب في مصلحة الحركة ..وأعلم أن أحدهم إذا ما حلف فإنه يكذب بناء قاعدة عندهم تقسم الكذب غلى : كذب لله وكذب على الله .. وعبثا تحاججهم في الدين .. وعبثا تجادلهم في أن ما ما يقومون به ليس وسطية . .وليس مرونة .. وليس نيولوك ولا نيو إخوانية .. لكنه ستربتيز ديني ناجم عن تسييس الدين وتديين السياسة .. وإنه تعرّ للأركان الخمسة على مسرح ما تسمونه بالمرونة والإسلام العصري 
وعبثا تسألهم - أقصد - الإخوان ومشتقاتهم .. هل تؤكدون بهذا الإنقلاب على كل أديباتكم السابقة أنكم كنتم على خطأ ؟ وهل تثبتون أن حمولتكم العقائدية السابقة أصبحت / كادوك / ؟
طيّب : سنترك عبث أسئلة لا طائل منها .. فالسؤال هنا ليس لماذا قامت النهضة بذلك .. بل لماذا قبلت شابة مودرن وعصرية أن تؤجر نفسها لهم وهي تعلم أنها عندهم محض جارية ..أو أمة .. ؟ ولماذا قبلت أن تتخذ منها حركة مقنعة أداة للخداع ومطية للإستغلال البشع في بازار الإنتيخيبات ..وسلعة في سوق ( الغاية تبرر الوسيلة ) .. ورقما في بورصة المصالح المرسلة .. وتحفة في مزاد تحسين الصورة لدى الغرب والتي تبيح كل المحظورات لديهم ؟
ختاما : الكلام آنفا لا يخص فقط سليمة بن سلطان
بل العصريات الحداثويات من معشر النسوان 
ممن تحاول الإيقاع بهن حركة الإخوان
ودان دانا دان
فواعجبيت ثم واعجبوت من سدنة اللاهوت !
وإنه كرنفال توت توت 
وإلا فانتخبوا ذات الجينز الثقبوت.

الآراء المطروحة تعبر عن رأي كاتبها وليس بالضرورة أنها تعبر عن الموقف الرسمي لموقع " ريال ميديا "

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
إستطلاع ريال ميديا
إعادة توزيع مهام اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية بعد الانتخابات وتغير مسميات دوائرها بمسميات جديدة يساهم في منع الازدواجية بين مهامها ومهام ودوائر السلطة ؟
نعم
لا
ربما
سحب صلاحيات المنظمة
يساهم بارتقاء اداء المنظمة
انتهت فترة التصويت