الاربعاء, 26 يونيو 2017, 18:43 مساءً
احتفاء توتال ببدء عملياتها في حقل الشاهين النفطي العمالق مع قطر للبترول
12/07/2017 [ 22:48 ]
تاريخ الإضافة:
احتفاء توتال ببدء عملياتها في حقل الشاهين النفطي العمالق مع قطر للبترول

قطر – " ريال ميديا ":

تولّت شركة “توتال” و “قطر للبترول” تشغيل حقل الشاهين النفطي البحري العملاق لمدة 52 عاما ابتداء من 14 جويلية 2017 ، حيث ينتج الحقل 300 الف برميل من النفط يوميا.

وسيتم تشغيل هذا الامتياز من قبل شركة نفط الشمال التي تأسست قبل عام، شراكة بين توتال (30%)و قطر للبترول (70%).

و قد حضر رئيس مجلس الادارة باتريك بويانيه والرئيس التنفيذي لشركة توتال هذا الحدث حيث قال:

” تقدر شراكة توتال مع ” قطر للبترول ” لادارة حقل الشاهين بإنجاز رئيسي و كبير في تاريخ توتال
العريق مع دولة قطر ، و الذي يعود لاكثر من 80 سنة ، و قد تم تنفيذ انتقال العمليات التقنية بنجاح بفضل
الالتزام القوي من جميع الاطراف ، و نشر أفضل الخبرات من قبل كل من توتال و قطر للبترول.”

وتقدّم باتريك بويانيه بالشكر الجزيل لموظفي و إدارة شركة ميرسك للنفط و شركة نفط الشمال و شركة قطر للبترول وشركة توتال الذين بذلوا قصارى جهدهم لضمان الانتقال السليم و الامن في عمليات التسليم ، و تعزز شركة نفط الشمال من قدراتها التقنية لتحقيق الاستفادة المثلى من استغلالل حقل الشاهين.

و تلتزم شركة توتال التزاما كاملا بتطوير شراكتها مع قطر للبترول سواء في قطر أو على الصعيد الدولي و تعتز بتوسيع نطاق تعاونها مع مشاريع جديدة في قطر .

ويقع حقل الشاهين في المياه القطرية على بعد 80 كيلومترا شمال رأس لفان ، و قد بدأ إنتاجه في عام 1994 ويتألف التطوير الحالي من 30 منصة و 300 بئرا ، و يمثل الانتاج من الحقل حوالي نصف إنتاج قطر من
النفط .

ويتوقع انطلاق المرحلة الاولى من خطة تطوير حقل الشاهين ، و التي تتألف من حفر56 بئرا جديدا هذا
الصيف بتعبئة أولى آلات الحفر ، مع إضافة جهاز الحفر الثالث في بداية العام المقبل ، وستتبع المرحلة
الاولى ، مرحلتين أخريين على مدى السنوات الخمس المقبلة بهدف تعزيز عمليات تطوير الحقل .

 

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
إستطلاع ريال ميديا
احالة موظفي السلطة الوطنية الفلسطينية العسكريين والمدنيين ومنهم مؤسسي السلطة للتقاعد المبكر يعبر عن ؟
ضغط على حماس للتراجع؟
خطوة ذكية؟
جهل بالواقع؟
فصل غزة عن باقي الوطن؟
انتقام من أبناء فتح؟
انتقام من غزة؟
ينتهي التصويت بتاريخ
31/07/2017